أنت هنا

كان للأثر الطيب الذي أحدثته الندوة العالمية الأولى تأثيراً واضحاً على أعضاء اللجنة التحضيرية للندوة العالمية الأولى فبعد أقل من خمسة أشهر على انتهاء أعمال الندوة العالمية الأولى لدراسات تاريخ الجزيرة العربية تم عقد الجلسة التحضيرية الأولى للندوة العالمية الثانية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية يوم السبت 29/12/ 1397هـ الموافق 10/12/ 1977م وأُقر في هذا الاجتماع الهيكل التنظيمي لأعضاء اللجنة التحضيرية للندوة العالمية الثانية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية ومحاور هذه الندوة.

وقد تم عقد الندوة العالمية الثانية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية تحت عنوان (الجزيرة العربية قبل الإسلام) في الفترة من 5 إلى 11 جمادى الأولى 1399هـ الموافق 13-19 أبريل / نيسان 1979م وكان تنظيمها بالاشتراك بين قسم التاريخ وقسم الآثار والمتاحف بكلية الآداب. وحضرها لفيف من الباحثين والمهتمين بتاريخ الجزيرة العربية من داخل وخارج المملكة العربية السعودية، وبعد انتهاء الندوة أُقرت عدة توصيات لعل من أهمها:

·  مواصلة عقد ندوات تاريخ الجزيرة العربية بشكل منتظم لأهميتها القصوى في ألقاء الضوء على تاريخ هذه المنطقة المهمة.

·  التوصية بعقد حلقات علمية متوالية كل عام تكون أكثر تخصصاً في مجال تاريخ الجزيرة العربية وآثارها في هذه الحقبة.

·  إعداد قاموس حضاري يهتم بتطور معاني الكلمات في اللغات السامية المختلفة وذلك لتأمين مرجع يساعد الباحثين في دراسة كتابات تاريخ الجزيرة العربية وإسناد هذه المهمة لجامعة الملك سعود.

·  ترجمة الكتب المتخصصة في حقل التاريخ والآثار القديمة والإسلامية المتعلقة بالجزيرة العربية من مختلف اللغات إلى اللغة العربية.

وقد رفعت هذه التوصيات مرفقة بخطاب شكر لمعالي وزير التعليم العالي والرئيس الأعلى للجامعات (آنذاك) الشيخ حسن بن عبدالله آل الشيخ رحمه الله، الذي تلقاها بسرور بالغ وأرسل إلى اللجنة التحضيرية للندوة العالمية الثانية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية خطاب شكر وتقدير على الصورة المشرفة التي ظهرت بها الندوة العالمية الثانية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية.

وحرصاً من اللجنة التحضيرية للندوة العالمية الثانية على استمرار هذه السمعة الطيبة والمصداقية العلمية التي حازتها بجدارة في الأوساط العلمية الدولية فإنها قد واصلت تطبيق المعايير العلمية الدقيقة التي تشترطها لنشر الأبحاث لذا فقد استمرت عملية تحرير الأبحاث العلمية لهذه الندوة قرابة السنتين، والتي أشرف على تحريرها اللجنة التالية:

·       الأستاذ الدكتور/ عبدالرحمن الطيب الأنصاري.

·       الأستاذ الدكتور/ عبدالقادر محمود عبدالله.

·       الأستاذ الدكتور/ سامي الصقار.

·       الدكتور/ رتشارد مورتيل.

اللجنة التحضيرية

محاور الندوة

أبحاث الندوة الثانية

اتصل بنا