أنت هنا

الندوة العالمية الخامسة لدراسات تاريخ الجزيرة العربية

( الجزيرة العربية من قيام الدولة العباسية إلى نهاية القرن الرابع الهجري)

 

في غرة شهر محرم من عام 1421هـ استهلت اللجنة التحضيرية للندوة العالمية الخامسة أعمالها برئاسة الأستاذ الدكتور/ سليمان بن عبدالرحمن الذييب وعضوية كل من:

·       أ.د. عبدالعزيز بن صالح الهلابي                          عضواً

·       د. عويضة بن متيرك الجهني                            عضواً

·       د. خليل بن إبراهيم المعيقل                                عضواً

·       د. مشلح بن كميخ المريخي                                عضواً

·       أ.د. عبدالله بن محمد السيف                               عضواً

·       أ.د. أحمد بن عمر الزيلعي                                عضواً

·       أ.د. سعد بن محمد الغامدي                                عضواً

·       أ.د. محمد بن فارس الجميل                               عضواً

·       د. عبدالله بن إبراهيم العسكر                              عضواً

·       د. عبدالغفور بن إسماعيل الروزي                         عضواً

·       د. عبدالله بن علي الزيدان                                 عضواً

·       د. عبدالرحمن بن مديرس المديرس                        عضواً

·       د. عبدالله بن إبراهيم العمير                               عضواً

·       د.سعيد بن عبدالله القحطاني                               عضواً

·       د. خالد بن عبدالكريم البكر                                عضواً

·       د. طلال بن محمد الشعبان                                عضواً

·       د. عبدالله بن عبدالرحمن الدوسري                         عضواً

وفي هذه الجلسة عرض الأستاذ الدكتور الذييب خطته التطويرية للندوة العالمية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحظيت هذه الخطة بموافقة وتشجيع بقية أعضاء اللجنة التحضيرية.

وبعد بضعة أشهر من عمر الندوة الخامسة تعذر على رئيسها الأستاذ الدكتور/ سليمان الذييب مواصلة خطته الطموحة بسبب ظروف عائلة وعملية قاهرة. لذا تسلم الراية من بعده أحد الذين كان لهم دور مهم في تأسيس الندوة العالمية لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وهو الأستاذ الدكتور/ عبدالعزيز بن صالح الهلابي.

المحاور العامة للندوة:

المحور الأول: الأحوال السياسية:

1.   سلطات الحكم وطبيعتها في أقاليم ومدن الجزيرة العربية والعلاقات فيما بينها.

2.   نفوذ القوى الإسلامية الرئيسية في الجزيرة العربية.

 

المحور الثاني: الأحوال الاجتماعية والاقتصادية:

1.   مجتمعات الجزيرة العربية: السكان، المدن، الأرياف، البوادي.

2.   اقتصاديات الجزيرة العربية: التجارة، الزراعة، النشاط الحرفي، النشاط الرعوي، العلاقات الاقتصادية مع أقاليم العالم الإسلامي والعالم، دور الحج في التبادل التجاري.

 

المحور الثالث: الأحوال العلمية والثقافية:

المراكز العلمية، طبيعة العلوم، التواصل العلمي مع العالم الإسلامي، حركة التأليف، نظم التعليم ووسائله ومؤسساته، الشعر والكتابات النثرية، الرحلات إلى الجزيرة العربية.

 

المحور الرابع: الأحوال الدينية:

أوقاف الحرمين الشريفين، الأوقاف (الأحباس) داخل الجزيرة العربية وخارجها، أثر المذاهب الفقهية في المجتمع.

 

المحور الخامس: الآثار في الجزيرة العربية:

المواقع الأثرية، العمارة والفنون، الكتابات والنقوش، المنشآت المائية، طرق الحج ونشاطها، الطرق الأخرى.

 

المحور السادس: الأحوال البيئية:

الأمطار والجفاف، التغيرات المناخية، الحوادث والكوارث الطبيعية، المجاعات والأوبئة.

 

عُقدت الندوة العالمية الخامسة لدراسات تاريخ الجزيرة في الفترة من 21 إلى 23 محرم 1424هـ الموافق 24-26 مارس ( آذار ) 2003م واشترك في تنظيمها قسمي التاريخ والآثار بكلية الآداب وحضرها جمع من المختصين والباحثين من داخل المملكة وخارجها.

تميزت الأبحاث المطروحة في هذه الندوة بقدر كبير من التنوع والجدة والأصالة بالإضافة إلى مشاركة باحثين من مختلف دول العالم ، ومما ساهم في إثراء النقاش في جلسات هذه الندوة إدارة رئيسها الأستاذ الدكتور/ عبدالعزيز بن صالح الهلابي لفعاليات الندوة وحرصه الكبير على دقة التنظيم وحسن استقبال الوفود المشاركة في فعاليات الندوة، لذا فقد حصل هو شخصياً واللجنة التحضيرية بشكل عام على العديد من خطابات الشكر والتقدير.

وما إن انتهت مداولات الندوة حتى تم تشكيل لجنة تحرير السجل العلمي للندوة العالمية الخامسة لدراسات تاريخ الجزيرة برئاسته وعضوية كل من:

·       أ.د. أحمد بن عمر الزيلعي

·       أ.د. محمد بن فارس الجميل

·       د. مشلح بن كميخ المريخي

·       د. خالد بن عبدالكريم البكر

وفي أقل من ثلاث سنوات خرج السجل العلمي للندوة العالمية الخامسة لدراسات تاريخ الجزيرة العربية إلى النور ولقي صدى كبير في الأوساط العلمية الداخلية منها والخارجية.

 

المحاور العامة للندوة

الأبحاث

اتصل بنا